الخميس 23 سبتمبر 2021 02:00 صـ
خبطة

رئيس التحرير أحمد الحميلي

  • خبطة
  • خبطة
  • خبطة
  • خبطة
الحوادث

انفراد: ١٠ مليارات جنيه.. ثروة «حسن راتب» بصفة مبدئية

خبطة

كشفت مصادر على صلة وثيقة بقضية الآثار المتهم فيها رجل الأعمال حسن راتب، أن التقدير الأولى لحجم ثروته واستثماراته التى تم التحفظ عليها بقرار من النائب العام المستشار حمادة الصاوى والسلطات القضائية المختصة، على خلفية تورطه فى شبكة التنقيب والمتاجرة المتهم من بين أعضائها أيضاً النائب البرلمانى السابق علاء حسانين، و١٨ آخرين.

 

وأوضحت المصادر أن الثروة تقدر بنحو ١٠ مليارات جنيه، وصادر بها قرار قضائى بالتحفظ سواء كانت فى صورة أموال نقدية أو سائلة أو منقولة، أو كانت أسهما أو سندات أو صكوكا أو خزائن أو ودائع بنكية، أو شركات أو عقارات أو منتجعات أو وحدات سكنية أو تجارية، أو غيرها من الممتلكات.

 

وتبين من الكشف الأولى أن رجل الأعمال حسن راتب - ٧٤ سنة - إما مشارك أو صاحب مجموعة من الاستثمارات منذ أوائل ثمانينيات القرن الماضى، وتضم: ٧شركات ومصانع كبرى هي: «شركة (كنوز) لتخطيط وإنشاء وتطوير وإدارة المشروعات، ومجموعة شركات (سما) للمقاولات، وشركة (سما العريش)، وشركة أسمنت سيناء بوسط سيناء، ومصنع (أكياس الكرافت) فى سيناء، والشركة المصرية للسياحة والمشروعات الترفيهية، وشركة سيناء للتنمية العقارية والسياحية».

 

كما يمتلك ٤ قرى ومنتجعات سياحية كبرى، أولها «المنتجع السياحى ROYAL Valley Golf Club المتخصص فى رياضة الجولف، وهو مبنى على مساحة نحو ٢.٥ مليون متر، تتخلله مساحات خضراء شاسعة وبحيرات صناعية وناد اجتماعي(club House) فى وسط منطقة الملاعب، ويوجد به العديد من الخدمات والمطاعم».

 

وثانيها «منتجع سما العريش، ومساحته ٤٠٠ ألف متر، وبه شاطئ خاص طوله ٧٥٠ مترًا وعرضه ١٢٥ متراً وبه فندق ٢٠٠ غرفة و١٥٠٠ وحدة متنوعة النماذج، وفروسية، وحدائق أطفال وقاعة مؤتمرات ومسجد، كما يحتوى المنتجع على ١٧٦ غرفة وجناحًا فندقيًا فاخرًا، ومجموعة متنوعة من الشاليهات والفيللات ذات الطابق الواحد أو الطابقين».

 

وثالثها ورابعها، هما: «القرية الرائدة بمدينة الحسنة بسيناء، والقرية الرائدة بمدينة نخل بسيناء».

 

ويمتلك ويقيم حسن راتب فى قصر رئيسى بمنطقة «منيل شيحة» على النيل بمواجهة المحكمة الدستورية، والقصر مبنى على أرض مساحتها ١٠ آلاف متر مربع، ومساحة البناء ٦ آلاف متر مربع، وتقدر قيمته بمفرده بنحو ٢٠٠ مليون جنيه، والمفاجأة أن وضعه القانونى والمساحات المحيطة غير قانونية، ولم يقنن «راتب» وضعه القانونى منذ عام ٢٠١٥.

 

وكانت وزارة الموارد المائية والرى قد أنذرت «راتب» عام ٢٠١٥ بإزالة التعديات التى شيدها أمام القصر على نهر النيل، وأيضاً التعديات على النيل، حيث اشترى قطعة أرض وقام بأعمال ردم على جزء من مجرى النهر وأقام عدداً من البنايات عليها كتوسعة للقصر، لكنه لم يستجب للإنذار.

 

كما يمتلك حسن راتب جامعة سيناء (العريش)، وجامعة سيناء (القنطرة)، وهى من كبرى الجامعات الخاصة التى تقدر استثماراتها المالية الحالية بنحو ٤ مليارات جنيه.

 

وبخلاف ذلك يمتلك رجل الأعمال حسن راتب سلسلة من المدارس الخاصة، والوحدات السكنية، والعقارات والفلل، والأموال السائلة داخل مصر وخارجها، ويجرى حصرها حالياً.