الجمعة 17 سبتمبر 2021 05:17 صـ
خبطة

رئيس التحرير أحمد الحميلي

  • خبطة
  • خبطة
  • خبطة
  • خبطة
شئون دولية

إندونيسيا تتحول إلى التطبيب عن بعد لعلاج مرضى كورونا

خبطة

قال وزير الصحة الإندونيسي، اليوم الاثنين، إن بلاده ستقدم خدمات التطبيب عن بعد المجانية لمرضى فيروس كورونا الذين يعانون من أعراض خفيفة، في محاولة للحد من الضغط على قطاع الرعاية الصحية الذي تغمره أعداد قياسية من حالات COVID-19.

مع وجود سجلات في معظم أيام الأسبوع الماضي وتجاوز عدد الوفيات 500 في العديد منها، تكافح إندونيسيا أحد أسوأ أوبئة كوفيد 19 في آسيا، والتي يغذيها نوع دلتا شديد العدوى الذي تم تحديده لأول مرة في الهند.

وقال وزير الصحة بودي غونادي صادكين في مؤتمر صحفي، إن الخدمات عن بُعد ستقدمها شركات الرعاية الصحية عن بعد مثل Alodokter وHalodoc اعتبارًا من يوم الثلاثاء، وستتضمن الاستشارات المجانية وتوصيل الأدوية.


وأضاف "يمكن لمرضى كوفيد 19الإيجابيين الحصول على الخدمات الطبية في الوقت المحدد دون الانتظار في الطابور في المستشفيات، بحيث يمكن إعطاء الأولوية للمستشفيات للمرضى الذين يعانون من أعراض متوسطة وثقيلة وحرجة".

وقالت وزيرة المالية سري مولياني إندراواتي اليوم الاثنين إن الإنفاق على الصحة سيرتفع مرة أخرى إلى 193.93 تريليون روبية (13.39 مليار دولار) لعلاج فيروس كورونا والاختبار والتعقب والأدوية واللقاحات ومعدات الحماية.
وقالت وزارة الصحة إن معدل إشغال الأسرة بالمستشفيات بلغ 75٪ على الصعيد الوطني اعتبارًا من 2 يوليو، لكن أبلغت بعض المستشفيات في جزيرة جاوة الأكثر اكتظاظًا بالسكان عن أكثر من 90٪، بما في ذلك العاصمة جاكرتا.

كما تم الإبلاغ عن نقص في الأوكسجين، وهو ما عزته السلطات إلى عقبات التوزيع ومحدودية القدرة الإنتاجية. وقال مستشفى ساردجيتو في جاوة إنه لقي 63 مريضا حتفهم بعد أن نفد الأكسجين تقريبا في نهاية الأسبوع، على الرغم من عدم تمكن المتحدث من تحديد ما إذا كانوا جميعهم مرضى بفيروس كورونا.

وقال لوهوت بينسار باندجيتان، الوزير البارز المكلف بمعالجة ارتفاع الحالة في جاوا وبالي، إنه سيتم زيادة إمدادات الأكسجين للمستشفيات واستيرادها إذا لزم الأمر، لكنه قال إن الزيادة "تحت السيطرة".