السبت 18 سبتمبر 2021 11:56 مـ
خبطة

رئيس التحرير أحمد الحميلي

  • خبطة
  • خبطة
  • خبطة
  • خبطة
فنون

دومينيك حوراني تروي تفاصيل نجاتها وابنتها من الموت في تفجيرات بيروت

خبطة

حكت الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني عن تفاصيل نجاتها هي وابنتها ديلارا، من تفجيرات بيروت التي تسببت في تلف منزلها بالكامل، وذلك من خلال حسابها الشخصي على موقع الصور والفيديوهات "إنستجرام".

نشرت دومينيك حوارني مقطع فيديو، قالت فيه أن ابنتها الصغيرة كانت نائمة على السرير بالقرب من النافذة، لكنها طلبت منها قبل الانفجار بدقائق الانتقال للنوم في مكان آخر، وبعدما انتقلت الطفلة من مكانها حدث الانفجار وسقطت النافذة على السرير، وبدأت بعد ذلك دومينيك بالبكاء، موضحة أن الله كتب لها عمر جديد هي وابنتها، حيث قالت:"وكأن قلبى كان حاسس لو كانت فى غرفتها شو كان بيحصل، وديلارا وقعت الانفجار جرت وصرخت، الله كتبلنا عمر جديد".


وعلقت دومينيك حوارني على الفيديو قائلة:"أنا وبنتى بخير لكن مشاهد بيتي لا تشير إنو حدا طلع من البيت من بين الأحياء، نجونا بأعجوبة الحمد الله".

ونشرت دومينيك أيضًا مجموعة من الصور لمنزلها بعد تلفه، وعلقت عليها قائلة :"أنا لا أزال مصدومًا وصدمة، كيف استطعنا البقاء على قيد الحياة، هذا أنا وابنتى وجميع اللبنانيين بشكل عام، ملاحظة: كانت ابنتى تنام على السرير الأبيض وأنا على السرير الأحمر عند وقوع الحادث،خالص تعازى لكل الذين فقدوا أعزائنا في هذا الحادث المأساوي".

وأضافت أيضًا:"معقول طلع فينا قنبلة نووية؟، بعدنى تحت تأثير الصدمة كيف طلعنا من هون عايشين أنا وبنتى،انكتبلنا عمر جديد، تعزية خاصة لكل اللبنانيين وكل من فقد غالي في هذه المأساة".

والجدير بالذكر أن العاصمة اللبنانية في بيروت قد شهدت مساء يوم الثلاثاء الماضي انفجار ضخم، آثار الرعب في نفوس سكانها، كما أنه آثار حالة من الغضب والحزن الشديد بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وعقب على ذلك عدد كبير من المشاهير معلنين عن حزنهم الشديد على هذا الحادث ومانتج عنه من مصابين وشهداء.